فراشة النور

4 التعليقات:

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

في الوهج حب وانجاذاب
لفراشة تهوى العذاب

جميل يا حنان
وليت أحلامنا تكبر وحتى لو حرقتنا نكون فعلا قد أحسسنا أنها خرجت للوجود.
ودي

richardCatheart يقول...

هكذا نحن حين ننجذب فنعشق ولا نفطن إلا حين نذب عشقا او ألم او فرقا أو حنين أى كان الأو هنا فالنهايه هى الحريق حد الذوبان

جميله التدوينه

Aya Mohamed يقول...

أبيع كبريائي للسحاب
و أشتري الوهم مع الغياب ..
كفراشة النور أحلق حول نارك بإصرار

رائعة كلماتك :)

Mohamed Mankour يقول...

جميل

إرسال تعليق

تعليقكم تشجيع